اخبار سياسية محلية

العبادي يبلغ بنس خطة طويلة الامد مع “الحكومة المحلية بكوردستان”

قال رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي خلال اتصال هاتفي تلقاه من نائب الرئيس الامريكي مايك بنس، انه يعمل على خطة قال انها طويلة الامد مع حكومة اقليم كوردستان لحل كافة الاشكالات.
وكانت بغداد فرضت حظرا على تسيير الرحلات الدولية إلى مطارات أربيل والسليمانية في ايلول سبتمبر الماضي، ضمن إجراءات “عقابية” ضد كوردستان على خلفية استفتاء الاستقلال عن العراق.
ودخلت أربيل في مفاوضات شاقة مع بغداد خلال الأشهر الماضية في محاولة لإعادة العمل بالرحلات الدولية إلى المطارين، قبل ان تنتهي بقرار من رئيس الحكومة حيدر العبادي باستئناف الرحلات منذ اليوم الخميس
وذكر مكتب العبادي في بيان، ان جرى خلال الاتصال الهاتفي، بحث ملف رفع حظر الطيران عن اقليم كوردستان.
وأكد العبادي “مضيّه في خطوة طويلة الأمد مع الحكومة المحلية في كردستان تهدف لحل كافة المشاكل بين المركز والاقليم ولكي يشعر الشعب الكردي انه جزء أساسي من الدولة والمجتمع العراقي، مبينا ان الحكومة في صدد دفع رواتب موظفي الاقليم”.
وبيّن “العبادي انه اصبح الآن للعراق جيش ومؤسسة عسكرية رصينة وقوية وان الحكومة تعمل على المضي في تقوية باقي مؤسسات الدولة والهدف هو الوصول الى وضع سياسي رصين لمنع التدخل الاجنبي الذي يسعى الى اضعاف سيادة الدولة”.
كما اكد “على الخطة التي وضعت لتقليل عدد تواجد المستشارين والمدربين الامريكان في العراق بعد تحقيق انتصار ساحق على داعش الارهابي وان يقتصر وجود هؤلاء المدربين على دعم المؤسسات العسكرية والأمنية العراقية بالخبرات الدولية في التدريب والدعم الفني”.
وشدد العبادي بحسب البيان، “على أهمية ترسيخ العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين، حيث ان العراق يأمل من الادارة الامريكية تشجيع القطاع الخاص على الاستثمار في العراق”.
وكان البيت الابيض ذكر في بيان مساء امس الخميس، ان اشاد خلال الاتصال الهاتفي باعادة فتح مطارات اقليم كوردستان وارسال جزء من رواتب موظفي الاقليم من قبل الحكومة الاتحادية.
وتطرق الجانبان الى الانتخابات النيابية العراقية المقبلة واشارا الى وجوب اجرائها بشكل حر وبعيد عن اي تزوير
وكما تحدث الجانبان عن العلاقات بين البلدين وحماية المسيحيين والمكونات الدينية الاخرى في العراق والشرق الاوسط، وان التزاما من رئيس الحكومة العراقية مهم بالنسبة لامريكا.
وكما تطرق بنس بشأن الانتخابات في شهر ايار المقبل في العراق والتقارير التي تتحدث عن التدخلات الايرانية فيها وفي تشكيل الحكومة واكدا على اجراء انتخابات حرة وعادلة بشكل يشارك فيها اولئك العراقيون الذين تعرضوا للنزوح بسبب معارك “داعش”.

admin