منوعات

بريطانيا تبحث فرض قيود زمنية على مستخدمي الإنترنت من الأطفال

 
 
 
أعلن وزير الثقافة البريطاني مات هانكوك، اليوم السبت، أن الحكومة البريطانية تبحث فرض قيود زمنية على مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي من الفئات العمرية الصغيرة.
 
وأوضح هانكوك إن ثمة تخوفا حقيقيا إزاء الفترة الزمنية التي يقضيها الأطفال على الإنترنت وبالأخص على وسائل التواصل الاجتماعي والتي قد تؤثر على سلامتهم النفسية، موضحا أن الحكومة تبحث في معالجة مخاوف التأثير السلبي الذي قد يصيب صحة الأطفال من مدة استخدام الإنترنت.
 
ووفقا للخطة التي يفترض أن تعمل بها الحكومة البريطانية، سيفرض الوزراء ضوابط أكثر صرامة على الحد الأدنى لأعمار مستخدمي الإنترنت من الأطفال، عند إعدادهم لملفاتهم الشخصية للمرة الأولى على وسائل تواصل الاجتماعي، والمحدد بـ 15عاما.

admin