قسم الصحه منوعات

الآثار النفسية للتنمر على الطفل لا تتوقف مع الزمن..!!

قالت أخصائية الإرشاد النفسي د. جنان أبو عليان إن الشكل الأول للتنمر ضد الأطفال هو العنف الجسدي، أما العنف الأكثر أهمية وهو العنف الجسدي والاجتماعي، مثل منع المصروف عن الطفل أو منع المشاركة بالصف أو منع الحديث مع طفل معين بالغرفة الصفية، أو الاستهزاء بملابسه أو شعره أو بطريقة حديثه، علما أن الآثار المترتبة على العنف النفسي أكثر أهمية من العنف الجسدي.

وأضافت أن الأطفال يصبح لديهم شعور بالنقص وعدم الثقة بالذات والآخرين، وقلة تقدير الذات.
وبينت أن التنمر هو سلوك جمعي وليس فردي، لأن المتنمر يحتاج إلى وجود من يشاهده ويصفق له وأنه قوي وقادر على إخافة الأطفال.

وأكدت أن الآثار النفسية للتنمر على الطفل لا تتوقف مع الزمن، وتبقى تكبر معه، وهي مثل أحداث الصدمة وقضايا التوتر العالية جدا، فالتنمر ثقافة بين ومدرسية وجامعة وعمل.

admin