منوعات

اميرة يابانية تتنازل عن لقبها لتتزوج بزميل دراستها

 
 
أعلنت اليابان اليوم الاحد ، أن الأميرة ماكو أكبر أحفاد الإمبراطور أكيهيتو ستتزوج من زميل دراستها السابق، وهو الأمر سيدفعها عمليا للتنازل عن لقب أميرة وفقا للقانون.
 
وأكد اعلان وكالة رعاية القصر الإمبراطوري الياباني، انه هناك مخاوف من اندثار العائلة الإمبراطورية قليلة العدد، إذ ستصبح الأميرة من العامة بعد الزواج.
 
وماكو واحدة من بين أربعة أحفاد للإمبراطور. والثلاثة الآخرون هم أختها الصغرى كاكو وشقيقها هيساهيتو وأيكو ابنة ولي العهد ناروهيتو.
 
وأثار انكماش عدد أفراد العائلة الملكية، الذي يعكس المجتمع الياباني الأوسع الآخذ في الشيخوخة، مخاوف من أن الأمير قد يكون الأخير.
 
وهناك 4 ورثة فقط لعرش الأقحوان وهم شقيق للإمبراطور يبلغ من العمر 80 عاما وابنان في منتصف العمر تجاوزت زوجتاهما سن الخمسين والأمير هيساهيتو وهو حفيد للإمبراطور وعمره 10 أعوام.
 
وصرح الإمبراطور أكيهيتو البالغ من العمر (83 عاما) بأنه يخشى بأن يتسبب السن في صعوبة أداء مهامه .
 
وتأتي خطبة ماكو من كي كومورو الذي يعمل في مكتب محاماة في طوكيو بعدما صادق المشرعون في يونيو على مشروع قانون يسمح لأكيهيتو بالتنحي. وفي حالة تنحيه يكون هذا التنحي هو الأول من نوعه في العائلة الإمبراطورية اليابانية منذ 1817.

admin