اخبار سياسية

قراءة في زيارة بارزاني الى الدوحة: لماذا اقليم كوردستان مهم لدول الخليج؟

2021-10-18

شفق نيوز/ أجرت صحيفة “جيروزاليم بوست” الاسرائيلية قراءة في زيارة رئيس اقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني الى قطر، مشيرة الى الدور المهم الذي لا تزال دول الخليج تلعبه، وخاصة تنامي هذا الدور في اقليم كوردستان الذي يشكل جزءا من “محور الاستقرار” الذي تريد الدول الخليجية الاستثمار فيه عبر المنطقة. 

وكان نيجيرفان بارزاني التقى في الدوحة أمير قطر الشيخ تميم بن حمد ال ثاني، وهو ايضا التقى في ايلول/سبتمبر الماضي ولي عهد ابوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان خلال زيارته الى لندن، بالاضافة الى لقائهما في دولة الإمارات العربية المتحدة نفسها خلال زيارة بارزاني لها في حزيران/يونيو الماضي. 

وفي تقريرها الذي ترجمته وكالة شفق نيوز؛ تساءلت الصحيفة عن “أولويات بارزاني”، قالت انه بحث العلاقات مع دول الخليج في الماضي واشار الى الاستثمار والتنمية الاقتصادية. وخلال زيارته الى قطر، التقى بارزاني رئيس الحكومة خالد بن خليفة بن عبد العزيز آل ثاني صباح الأحد، ثم اجتمع مع أمير قطر. 

وغرد بارزاني على حسابه على “تويتر” مشيرا الى سعادته بلقاء أمير قطر وبأنه اجرى معه محادثات تتعلق بتعزيز وتطوير العلاقات الثنائية بالاضافة الى قضايا ذات اهتمام مشترك في العراق والشرق الاوسط، والانتخابات الاخيرة في العراق وقضية التجارة والرحلات الجوية المباشرة والسياحة. 

ولفتت الصحيفة إلى أنه “من المهم التذكر بانه في العام 2013، كان يفترض أن تصبح اربيل مركزا سياحيا في المنطقة، وكان العراقيون من مختلف أنحاء البلد ودول الخليج أيضا يأتون الى أربيل والمناطق الكوردية بسبب الوضع السلمي الذي تعيشه فيه بالاضافة الى جبالها وانهارها الجميلة. وتابعت أن غزو داعش للعراق في العام 2014، ألحق ضررا بالسياحة ثم جاء وباء كورونا في العام 2020. 

وتابعت الصحيفة أنه من المحتمل ان الأمور قد تتغير مجددا، مشيرة الى ان دهوك، احد المدن الرئيسية في الاقليم، تتمتع ببنية تحتية مذهلة، وفنادق جميلة واستثمارات تركية، مضيفة أن تركيا حليف رئيسي لقطر، وأنه لدى الدوحة وانقرة علاقات جيدة مع ايران، كما ان بارزاني يتمتع بعلاقة ودية مع ايران وهو ايضا مقرب من زعماء الغرب. 

ولهذا، اعتبرت الصحيفة انه في هذا الاطار فانه في ظل نهاية الازمة الخليجية في العام 2020، هناك مساحة واسعة لاقليم كوردستان لتنمية علاقاتها مع الدوحة وابوظبي. 

واشارت الصحيفة الى ان اقليم كوردستان استضاف مئات الالاف من النازحين الاتين من انحاء العراق، بما في ذلك الايزيديين الذين اضطهدهم تنظيم داعش. كما ان اقليم كوردستان يمثل شريان حياة رئيسي نحو سوريا والمنطقة الكوردية هناك. وتتمركز قوات أمريكية هناك مثلما تستضيفهم أبوظبي والدوحة. ويعني ذلك، بحسب الصحيفة، ان اقليم كوردستان، جزء من “محور الاستقرار وأصدقاء الولايات المتحدة وشركائها في المنطقة”. وتابعت انه الى “جانب الاردن وغيرها من الدول، فان هذا امر مهم”. 

وختمت الصحيفة التقرير بالقول؛ إنه يجب الانتظار لمعرفة ما إذا كانت دول الخليج ستبدأ الاستثمار بشكل أكبر وجدية في اربيل واقليم كوردستان، وما إذا كانت هذه الاستثمارات ستتدفق ايضا الى نينوى وكركوك، وهي محافظات تحتاج الى اعادة الاعمار بعد مرحلة داعش، وتريد التحرر من التطرف.

admin