محلية

الغانمي يشرف على إعادة دفعة جديدة من الأسر النازحة في كوردستان إلى نينوى

2022-04-02

شفق نيوز/ أعلنت وزارة الهجرة والمهجرين، يوم السبت، إعادة دفعة جديدة من الأسر النازحة من مخيمات إقليم كوردستان الى مناطقهم الأصلية في محافظة نينوى، وفيما بينت أن العودة كانت طوعية وضمن جهود الوزارة لاغلاق ملف النزوح، أكدت أن إعادة هذه الأسر تمت بمتابعة وزيرها وكالة عثمان الغانمي.

وقال المكتب الإعلامي للوزير الغانمي إن “بمتابعة حثيثة من قبل وزير الداخلية، وزير الهجرة والمهجرين بالوكالة عثمان الغانمي، تمت عودة (162) نازحاً من مخيمات اقليم كردستان محور الخازر ومخيم الشام، شرقي الموصل، الى مناطق سكناهم الاصلية في محافظة نينوى، ضمن خطة الطوارئ التي تنظمها وزارة الهجرة والمهجرين لإعادة النازحين طوعاً لمناطقهم الأصلية وإغلاق ملف النزوح”.

وبحسب توجيهات الغانمي، فان “كوادر وزارة الهجرة والمهجرين قامت باعادة دفعة جديدة من النازحين بواقع 34 أسرة من محور الخازر ومخيم الشام الى مناطقهم في (حي الانتصار. تل الرمان. الهرمات. رجم حديد. العبور. تلعفر. بعشيقه. النهروان. حي البكر. الكرامه. ناحية الشوره. موصل جديدة) بعد اتمام التدقيق الامني لهم بالتنسيق مع القوات الأمنية والحكومات المحلية، وقد جرى إيصالهم إلى مناطق سكناهم الاصلية مع أمتعتهم كافة”.

وكان وزير الداخلية عثمان الغانمي باشر، في 22 آذار 2022، بالإضافة إلى مهام عمله وزيرا للهجرة والمهجرين وكالة، وذلك بدل وزيرها السابق الذي أصبح نائباً في مجلس النواب.

وكان مصدر في الحكومة العراقية قد أفاد في 16 من شهر آذار 2022، بتكليف وزير الداخلية عثمان الغانمي بمهام وزارة الهجرة والمهجرين، وتكليف وزير العدل سالار عبد الجبار بمهام وزارة العمل والشؤون الإجتماعية.

وكانت الحكومة الاتحادية قد أعلنت، في شهر تشرين الأول من عام 2021، عن خطة لإغلاق مخيمات النزوح في البلاد وفق ثلاث مراحل آخرها تلك الموجودة في اقليم كوردستان.

يُشار إلى أن منظمات دولية قد حذرت من العمليات الجارية لإغلاق مخيمات النازحين في العراق دون إعطاء مهل كافية، يؤدي ببعض سكان هذه المخيّمات إلى “التشرد والفقر.

admin