ثقافيه

{مجموعة شعراء المتنبي} تحتفي بالفائزين

نظمت “ مجموعة شعراء المتنبي”  وعلى قاعة نازك الملائكة بالمركز الثقافي البغدادي، جلسة للاحتفاء بالشعراء الفائزين بمسابقتها في موسمها الاول ،والتي حملت شعار ” كلمات” . وقد ادار الجلسة كل من : ماجد الربيعي، حيدر المعتوق، عادل غرابي، و حمادي الشايع. الى ذلك قال رئيس اللجنة  الشاعر حيدر المعتوق :” اننا نعمل على  استمرار هذه المسابقة، لانها قامت بجهود ذاتية وبتمويل شخصي.. كما نسعى لتكون أكثر تنظيماً من حيث آلية الترشح والتحكيم، وأن تكون وفق معايير الجودة التي ترتكز على التكامل من الناحية الفنية واللغوية.. اذ اقتصرت هذه المسابقة على نوعين من الشعر العربي ، هما العامودي، وقصيدة التفعيلة ،وقد حدد حجم القصيدة، و يحق لمن يكتبهما المشاركة والترشيح في هذه المسابقة. من جانبه اكد عضو اللجنة حمادي الشايع،  على دقة اختيار المشاركين وشروط المسابقة وقوانينها ،قائلاً : تكمن اهميتها في الالتزام بضوابط اللغة العربية والأوزان الشعرية، فضلا عن سلامتها من الناحية اللغوية والعرضية، مضيفاً : “ يتم اختيار ثلاثة من الشعراء الفائزين في نهاية كل شهر، ولمدة ستة اشهر، وهي المدة التي تم تحديدها للمرحلة،  وينتقل 16 شاعرا الى المرحلة الثالثة والاخيرة. وكذلك ألاّ تكون القصيدة مشاركة في مسابقة اخرى او تم نشرها  في الصحف والمجلات المطبوعة أو الالكترونية ، لأن عدم الالتزام بهذه القوانين يمنع الشاعر من المشاركة قبل اعلان النتائج”. 

وقد اعلن خلال الجلسة عن اسماء ستة من الشعراء الفائزين بالمسابقة في مرحلتها الاخيرة من بين 90 مشاركاً من دول عربية مختلفة، فضلا عن شعراء عرب في المهجر، وهم  كل من الشاعر :حيدر محسن الربيعي عن قصيدة “دعاء القدس”، الدكتور فريد مسعود عن قصيدة ” ياقدس”، عبد الرحمن الاحمد، عباس الفرزدق من العراق. والشاعر محمد صالح العبلي من اليمن عن قصيدة” القدس بوابة العرب الى المجد” . والشاعر همام جمال الدين من الجزائر.
 الى ذلك اشار الشاعر ماجد الربيعي ،وهو عضو اداري في مجموعة شعراء المتنبي،  الى أن مجموعتهم تهتم بالشعرالاصيل والثقافة من كافة انحاء الوطن العربي. وأنهم قد اجتمعوا عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي – الفيس بوك-  من خلال تجمع الكتروني يضم اكثر من 19 الف عضو من شعراء و متابعين و ادباء و نقاد، اما في ارض الواقع وبعيدا عن شبكة الانترنيت فنحن اكثر من  ستين شاعرا نلتقي باماكن واوقات متفاوتة. حظيت الجلسة بحضور جماهيري ملفت ، جاء لسماع مشاركات الشعراء الفائزين وبعض من الاعضاء المنظمين للمسابقة. كما وشهدت نهاية الجلسة  كلمات اشادة بالفائزين ومن ثم تم منحهم  شهادات
 تقديرية.

admin